كلمات أغاني

كلمات مهرجان داهية حمو بيكا ونور التوت

مهرجان داهية
سُقُفهُ لَلَيّ غَدْر بَيا وَخانِي ومبقاش جمبي
مَشَّ واقِفَة أَبَداً عَلِيّ حَدَّ بِطُولِيّ هسد ياصاحبي

مَخْنُوق وَخَلاص هخربها وَمِشّ هحسبها أُخُوَّة
مَشْنُوق كَآرهُ الأَسْفَلْت وَقَرِرتَ أُعَيِّش جَوّهُ

بِأَيّ بِأَيّ مَعَ أَلُفّ سَلامَة يا نَأْس كَدابَّة سَيَّبُونِي
ازاي افتحلكوا بِأَب الخَيْر وَأَنْتُم تَأْذَُونِي

فِيَّ العُيُون تشتال يا زَمالَة
لَو رُجُولَة مِن الرَجّالَة

جِينا نُذِيع بِٱِسْم العلواية
وِقَّتَيْ يُصْدِر قَرار إِزالَة

فِيَّ الحُرُوب هندوسوا إِقامَة
أَيْ خَصَمَ ياخدله عَلّامَة

ضَرَبَ نار كُلْهُ هيحتار
حُسام شيتوس أَحِي أَحِّي أَحْيَ زَعامَة

مَقْتُول وَلٰكِنِّي بِبان عَلِيّ طُول إِن أَنّا ع عادِي
مَغْلُول مَشَّ مُمْكِن أُسامِح خاين المَرادِيّ

أَطْراف فِيَّ حَياَتَيْ فِيَّ جَيْبَيْيَ يوماتي وَعاوِزَة الكيف
أَشْخاص عامِلَيْنِ سالِكَيْنِ وَلا فَيَهِم حَدَّ نُضَيِّف

حبيت ومكنتش عارِف أَنِّي فِيَّ يَوْم هتزاول
وَبَقِيَت مَشَّ رايق بَسَّ اديني عَلِيّ الضَحْكَة بحاول

وَبِمَوْت وَالقَلْب بينزف هَمَّ وَعَيْشتِي خنيقة
مَبْسُوط إِنَّكِ سَبَتنِي يا زَمِيلِي فِيَّ وَقَّتتُ الضَيِّقَة

لَو هَمَوتُ ده المَوْت مَشَّ فَأَرَقَّ
مفيش فَرْحَة فِيَّ عَيْشتِي مِعاكُم

مِن النهاردة أَنّا لِآزِم أُفارِق
والفلي جوانين وانساكو

الحِكايَة حَلَّها فِيَّ إِيدِي
بَسَّ كُنتِ أَنّا باقِييَ عليكو

وَأَنْتَو بتحبو المرازية
مفيش حَدَّ بيشكر فيكوا

داهِيَة تاخد يا مَرِيضَة خَلاص ده أَنّا فُلّ الفَلّ
بَكْراً رَبِّي يُعَوِّضنِي وهتجيلي سِتّ الكُلّ

خاينة بِخَيالكَ أَنّا مَشَّ عاوِزكِ مَشَّ مُحْتاجكِ
فَأُكْرَة لَمّا أَنَّتَيْ زَمان قولتيلي أَنِّي هكون تاجكِ

يَلِي بِعتَ حَبِيب الرَوْح
بَكْراً تيجي وَتَقُول مَجْرُوح

مَشَّ هوافق تَأْنِي أَتْباع
لَو تيجي هقولك رَوْح

صَعُبَ احن لَحَدّ آذانِي
صَعُبَ أَمِننَ نَأْس كَرِهانِي

أَنْتَو دَرْس وَإِنّا اتعلمته
بَسَّ أَنّا مَشَّ هخطأ تَأْنِي

مَمْنُوع لِدُخُول أَيّها مَسْطُول علشان مَشَّ رايق
أُسْبُوع هطلع عَلِيّ بَرّا وَيُمْكِننَ أُلاقِي شقايق

تنضيف للكارتة وهمسح كُلّ صوركو معايا
تشليف علشان مَشَّ شايف حَدَّ جَدَعَ وَياياً

سلاموز يا عُيُون الجَوْز هُوَ أَنَّتَيْ محدش قالَكَ
مَحْظُوظ ده أَنّا بُعْد يَوْمَيْنِ هتجيلي الأَجْدَع مِنكِ

مشاوير فِيَّ حَياَتَيْ عشانك وَأَنَّتَيْ مبتحسيش
تَقْدِير لا مشوفتش خالِص جَرَحَ مبتسميش

أُوعَى تيجي تَعَمُّلِي مُلّاكُم
أُو تَفَكُّر أَنِّي بِجَنْدَل

حاكِم نَفَسِي ده أَنّا مليش حاكِم
مِيَن فِيَّ جيهتك شَبّ مسندل

لَمّا جيتوا عُشّانِ تَتَراضُوا
شوفتوا وش مجاش فِيَّ خَيالكُم

نَصَّ فَوَدَكاً معايا مَيِّت فَأَدُّوا
أَحَّنا نُنَزِّل نخربهالكم

بِوُضُوح المادَّة مِعاكَ هتلاقي الكُلّ مِعاكَ
هتروح عَلِيّ أَيّ حِكايَة تُلِمّ جُيُوش وياك

الحال لَو مالَ هتشوف اندال مَشَّ بيحبوك
زِلْزال جَواكَ وَلا عَيْن شَيَّفاكِ عاوِزِيْنَ يَأْكُلُوكِ

تَعْظِيم للصحاب الجَدَع اللَيّ بِشِدّتِي بيجيلي
وهقول ده أَخَوِيّا وَمُنِيَ العَيْن وَأُلنَنِي زَمِيلِي

عُمْرِي يُخْلِص علشانك عادِي وَمِشّ زَعِلانِ
آنَت بَعْدَكَ يا زَمِيلِي مشوفتش أَنّا جِدْعان

مهرجان داهية
غناء: حمو بيكا ونور التوت
كلمات: اسلام المصري
الحان: فيلو
توزيع: فيجو الدخلاوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق